تقنية

شراكة بين “سيسكو” و”الأمن السيبراني” لتعزيز المهارات الرقمية بالمملكة

أعلنت شركة سيسكو عن عقدها شراكة استراتيجية مع الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز لتطوير مهارات 8000 مدرّب يعملون في مجال الأمن السيبراني والبرمجة، وذلك من خلال أكاديمية سيسكو للشبكات (NetAcad).

وبحسب الاتفاقية سيقوم الشريكان بتدريب وصقل مهارات أكثر من 1000 امرأة من بين 8000 مشارك يتم تدريبهم من خلال مبادرة سيسكو والاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز الجديدة، والتي تقدّم مجموعة من الدورات التدريبية عبر الإنترنت وفي الأكاديمية.

وستعمل سيسكو على تطوير كفاءات مدربي الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، الذين يتطلعون لاكتساب المزيد من الخبرة في أساسيات الرقمنة والأمن السيبراني، بما في ذلك المهارات المتعلقة بكل من برامج Cisco DevNet وPython. كما سيجتمع مدربو الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز مع خبراء من سيسكو عبر جلسات تدريبية في مجال الأمن السيبراني.

ووفقاً لمذكرة التفاهم التي تم توقيعها في 2018 لتطوير مهارات الأمن السيبراني والبرمجة، ستثمر هذه الشراكة عن قيام سيسكو والاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز بالاستفادة من مبادرات تطوير المهارات المطلوبة في الصناعة لتعزيز القدرات الرقمية لأكاديمية طويق، أول أكاديمية للتكنولوجيا المتقدمة في المملكة العربية السعودية. ومنصةCyberHub، الأولى من نوعها المخصصة للطلاب المقيمين في المملكة المهتمين باكتساب مهارات الأمن السيبراني.

وقد تأسست كل من أكاديمية طويق ومنصة CyberHub من قبل الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز تحت اللجنة الأولمبية السعودية، والتي تسعى جاهدة لبناء القدرات والكفاءات المحلية في مجال التحول الرقمي – وتحديداً في مجالات الأمن السيبراني والبرمجة. يرتكز البرنامج على مبادئ الإلهام والتمكين والاستدامة، ويهدف لتحقيق هدف أن يكون هنالك مبرمج سعودي واحد من بين كل 100 مواطن سعودي بحلول العام 2030.

وتعليقاً على هذه الشراكة، قال المدير التنفيذي لشركة سيسكو سلمان عبدالغني فقيه في المملكة: “يوجد مواطنون يتمتعون بمهارات تقنية عالية وأجندتنا الوطنية التي تضع الاستثمار في البنية التحتية وتطوير المواهب في مقدمة أولوياتها، تضمن المملكة نجاحها في تحقيق التحول الرقمي ورفع المهارات، وتظل مساهماً رئيسياً في نمو ونجاح العديد من الصناعات. وتواصل سيسكو دورها كعنصر تمكين رئيسي للتحول الرقمي في المملكة، ومن خلال شراكتنا مع الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، سنساهم بشكل أكبر في جدول أعمال الأدوار الوظيفية الواقية من المستقبل والمساعدة في الانتقال نحو اقتصاد يركز بصورة أكبر على التكنولوجيا الرقمية”.

وتعتبر NetAcad ومنذ فتح أبوابها للعالم في عام 1997 منصة لتدريب رأس المال البشري وصقله وتطويره، وذلك بهدف المساعدة على الانتقال لاقتصاد يركز بصورة أكبر على التكنولوجيا الرقمية. وقد تم تقديم البرنامج لأول مرة في المملكة العربية السعودية في عام 2000، وحتى الآن التحق بالبرنامج أكثر من 140,000 طالب. اليوم هنالك أكثر من 106 أكاديميات نشطة عبر الإنترنت في المملكة وأكثر من 450 معلماً أكاديمياً.

المصدر : صحيفة سبق

إغلاق